31 Mar 2016


‘Casa Brutale’ cliff home to be built in Redrock

15 Apr 2016


Alex Demirdjian

08 Sep 2015


! في فقرا: قرية صديقة للبيئة... ورفيقة للاحلام Redrock

07 Oct 2014


Alex Demerdjian: Iron Man

! في فقرا: قرية صديقة للبيئة... ورفيقة للاحلام Redrock

08 Sep 2015

تستقطب منطقة فقرا الحالمين. مذاق الجنة هنا متوافر لمن يتقن صناعة الجمال. تمتهن شركة "ديمكو للعقارات" (DEMCO PROPERTIES) هذه الصناعة، فاختارت 300 الف متر مربع لتضع بين ايادي اللبنانيين تحفة جديدة اسمتها Redrock!

في قلب الاشجار والصخور، بدأت "القرية" المميزة تبصر النور. هنا، قررت شركة "ديمكو" انها ستقرّب الانسان من الطبيعة. وترفع الارض بتلالها ووديانها اكثر الى السماء، فيستحيل العيش حلماً وردياً متأرجحاً على اوتار السحر.

كثيرة ومتنوعة هي ميزات قرية Redrock في فقرا، اهمها انها "صديقة للبيئة"، كما تشرح مديرة التسويق في "ديمكو" سابين نادر في حديث لـ"لبنان 24".

وفي خضمّ التلوّث الذي يعاني منه لبنان، وانتشار الباطون كما المنتجات الغذائية المتخمة "بالكيماويات"... بات اللبناني يتوق الى فسحة حياة تغذي صحته وروحه بخيرات الطبيعة وفوائدها. وتضمن Redrock توفير اسلوب عيش صحيّ، بل انه بحدّ ذاته مقاوم للكآبة، فتنضمّ بذلك الى لائحة المنشآت السكنية الصديقة للبيئة، القليلة جداَ في لبنان!

تضيف نادر:"لقد تمّ استثمار 20% من الارض للبناء، ليظلّ ما تبقى من مساحة الـ 300 الف متر مربع اخضر كما هو، بل ثمة تصميم لزيادة اللوحات الخضراء عبر زرع الاشجار والعشب، بالاضافة الى تخصيص ارض للزراعة العضوية وتربية الحيوانات".

القرية الفريدة من نوعها تضمّ اكثر من 500 وحدة سكنية باحجام مختلفة (40، 50،60،100 و150 مترا مربعا)، وقد بدأت "ديمكو" بعملية بناء المرحلة الاولى (اي مئتي وحدة سكنية) ومن المتوقع ان ينجز المشروع بكامله بعد حوالى ثلاث سنوات، علماً ان 65% من الوحدات السكنية تمّ شراؤها منذ الآن.

تشرح نادر ان كل وحدة سكنية تتمتع بمنظر مطلّ على بيروت والبحر، ولكلّ خصائصها وميزاتها (من حيث الموقع)، الا انها تشترك في خاصيّة التصميم الرائع الذي يمزج الحجر الطبيعي بالخشب الكندي Canadian Red Cedar والذي يزداد جمالا مع مرور الوقت ولا يتطلب صيانة.

ولعلّ اكثر ما يجعل من قرية Redrock تحفة لا تشبه الا نفسها، هي لمسة المهندس المعماري العالمي الشهير نورمان فوستر الذي وضع تصميم المشروع.

ويبدوا واضحاً التناغم العمراني في القرية والاهتمام بأدق التفاصيل الجمالية والمسهلة للحياة اليومية في آن. فان كانت الوحدات السكنية "تترافق" في لوحة واحدة خضراء، الا انها مستقلة عن بعضها، فلا يشعر قاطنوها سوى بالهدوء والراحة، إلى حدّ محاكاة السكون وصدى الطبيعة. لكن هذا لا يفضي الى تباعد اجتماعي، فبمقدور السكان ان يلتقوا في ناد كبير club house حيث المسبح والـ Spa.

تعقب نادر:" المسبح الرئيسي موجود في النادي، الا ان القرية تضمّ 11 حوضا للسباحة"، وتضيف:" تمّ اعتماد المعايير الاوروبية في عملية البناء والتصميم، فعلى سبيل المثال تتمّ تعبئة الغاز مركزياً ومن ثم توّزع على الوحدات السكنية. التدفئة على الغاز لا المازوت. لا عواميد او اشرطة للكهرباء ظاهرة بل ان الامدادات تحت الارض. مواقف السيارات مؤمنة كذلك تحت الارض". هذه العوامل وغيرها الكثير تجعل من قرية Redrock قبلة الحالمين بحياة صحية، سهلة وغنية بالنشاطات.

فعلى مرمى حجر من فاريا، وبوجود مدخلين اليها (من بقعتوتة او "فقرا كلوب")، بمقدور هذه القرية ان تجمع الصخب والهدوء. يمكن القاطنون السهر في الجوار، او ممارسة التزلج في المنتجعات القريبة، او قضاء الوقت في الداخل واختبار اكثر من نشاط في حضرة الطبيعة (ركوب الدراجات الهوائية، التسلق، المشي...)

وهل احلى من زرع الخضار والفواكه والاعتناء بالموسم؟ وهل اروع من السكن في منطقة جميلة في كلّ الفصول، متلونة بالوانها وبريقها؟ هل افضل من تنشق هواء نظيف قادر على الانتصار على ضغوطات الحياة اليومية؟

على حدّ قول نادر، "انها قرية الاحلام والارض الخصبة"، مؤكدة ان شركة "demco properties" وهي احدى الشركات التابعة لمجموعة "دمريجيان ديمكو" حرصت على ان تلبي مختلف الاذواق والمتطلبات وان تراعي الحالة الاقتصادية، "فالاسعار جداً مشجعة ولا سيّما ان سعر المتر الواحد (2600$) هو اقل بـ 50 % مقارنة مع اسعار المنشآت الاخرى في المنطقة ، مع ضمان اعلى معايير الجودة، الجمال، الراحة والرفاهية.

اما لماذا تسمية Redrock؟ الاجابة في الارض حيث يميل لون الصخور الى الاحمر...وحيث يغفو القاطن هنا على وسادة حبّ وطمأنينة!